-->
معلوماتك M3lomatk معلوماتك M3lomatk

البترول الأصل و النظريات

 القسم الأول


البترول - الأصل و النظريات




ومصطلح البترول هو بالأساس مأخوذ من اللغة اللاتينية (Petro-leum) بمعنى الزيت الصخري أو النفط 


ويمكن ان نعرّف البترول بأنه مادة ذات حالة سائلة وله قابلية طبيعية للاشتعال ومكون من خليط معقد من

الهيدروكربونات السائلة ( Hydrocarbons ) بمختلف أوزانها الجزيئية ومركباتها العضوية الاخرى بالإضافة الى

الهيدروكربونات الغازية وتسمى مجتمعة بالغاز الطبيعي التي تتواجد في التكوينات الجيولوجية تحت سطح الارض

ومن أكثر مركبات الهيدروكربونات الغازية شيوعاً هو مركب الميثان CH4 .


  • منشأ البترول

هناك نظريات لنشأت البترول منها النظريات غير العضوية و النظريات العضوية ولكل منها حقائق ودلائل اما لإستبعادها

أو لدعمها و إثباتها.


  1. النظرية غير العضوية ( Inorganic Theory )

أُفترضت نظرية أن مصدر البترول غير عضوي في القرن (التاسع عشر)


 نظرية بيرثيلوت ( Berthelot Theory )

تقول هذه النظرية بأن أصل البترول هو حمض الكربونيك ( Carbonic Acid ) او الكربونات المذابة في المياه الجوفية

التي تعمل على الفلزات القلوية الموجودة في باطن الارض لتكوين الاسيتيلين و الهيدروكربونات الاخرى

ولقد أُثبت أن تكوين الأسيتيلين ممكناً حدوثة من هذا التفاعل وأيضا إمكانية تكوين الهيدروكربونات الاخرى عند درجات

الحرارة العالية و الضغوط المستمرة على اعماق كبيرة .



نظرية كربيد ( Carbide Theory )

الكربيد هو مركب كيميائي من الكربون وعنصر أقل كهربائية مثل : كربيد الكالسيوم ( CaC2 ) و كربيد الالمنيوم

 ( Al4C3) وهذه النظرية تم اقتراحها من قبل العالم الروسي مندليف في اوائل القرن التاسع عشر (هو العالم الذي ساهم 

في تأليف الجدول الدوري في نسخته الاولى ) وكان من الداعمين لهذه النظرية العالم الفرنسي هنري مواسان ، وساباتير

و سندراين

وتنص النظرية على ان أصل البترول غير عضوي ، فهو يتكون على الكربيدات المعدنية بتأثير البخار أو الماء في قشرة

الأرض الداخلية .



بإختصار:. تصف النظرية تكوين البترول بعدة خطوات وهي :


أ- الكربيدات تشكلت نتيجة تفاعل الفحم مع المعادن المنصهرة بفعل درجات الحرارة المرتفعه تحت الارض كما في

الامثلة التالية :



ب- للبخار أيضاً تأثير على الكربيدات في درجات الحرارة المرتفعه وتحت ضغط عالٍ لتتكون الهيدروكربونات كما في

الامثلة التالية :




ج- للحد من الهيدروكربونات غير المشبعة المنتجة في الطريقة )ب( )المركب الغير مشبع :لديه روابط باي بين كربونين

كمثال (الالكينات والالكاينات ) و يتم تقليلها بواسطة الهيدروجين في درجة حرارة عالية في وجود محفز معدني كما في

التفاعل التالي :


وللحصول على الهيدروجين المراد استخدامه لهذه العملية ينتج بتأثير المعادن الساخنة مع البخار



د-البلمرة :

تكوّن الهيدروكربونات غير المشبعة المبلمرة في وجود معادن ساخنة

  •  هيدروكربونات عطرية
  •  ألكانات حلقية
  •  الهيدروكربونات عالية السلسلة المفتوحة

البلمرة : وهي تكون سلاسل من البوليمر (عديدة الحد) من تفاعل جزيئات المونومر (أحادية الحد) .



  •  الحقائق الرئيسية التي تتعارض مع نظرية البترول الغير عضوي :
1. فشلت نظرية الكربيد لأن البترول الطبيعي يحتوي على الكبريت و النيتروجين و الكلوروفيل و الهيم ,إلخ .. 
وهي جميعها من اصل عضوي. 
2. أن البترول يحتوي على مركبات ذات نشاط بصري أو ضوئي ووفقا لنظرية الكربيد فإن تكوين البترول وفق معامل 
دقيقة مع العلم ان المركبات النشطة ضوئيا أو بصريا لا يمكن الحصول عليها أو انتاجها بطرق اصطناعية في المختبرات





2.النظرية العضوية (Organic Theory )

تُعرف النظرية العضوية بالنظرية الأكثر شيوعاً ، حيث ان النظرية تقول بأن النفط والغاز الطبيعي أصولهما وتكوينهما

بيولوجياً ، ماتت الكائنات الحية البحرية الصغيرة عندما كانت الارض مغطاة بالمياه فاستقرت في قاع المحيط ،

فدفنت هذه الكائنات لوقت طويل جدا فبمرور الوقت الجيولوجي تراكمت هذه المادة العضوية الممزوجة بالطين تحت

طبقات من الرواسب الثقيلة ، مع استمرار الدفن تحدث التغيرات الكيميائية بفعل الضغط العالي وإرتفاع درجات الحرارة .



تحديداً تتغير الجزيئات العضوية الى مادة شمعية تعرف بالكيروجين والتي توجد في العديد من الصخور الزيتية حول

العالم .



عندما يتعرض الكيروجين للحرارة بإزدياد مع مرور الوقت ،فإنه يتحول إلى هيدروكربونات سائلة و غازية بعملية تسمى

بالتكاثر أو بالنضج وهو تحول جزيئات الهيدروكربونات الطويلة "الثقيلة " الى جزيئات غاز وزيت بسيطة "خفيفة" ،

وتحدث عملية النضج مابين 50-100 درجة مئوية ( 120-210 درجة فهرنهايت ) يتحول الهيدروكربون الى غاز الميثان

CH4 في درجات حرارة أعلى .


  • الحقائق المؤيدة لنظريات نشأة وتكون البترول العضوية :

  1.  نتيجةً لهجرة البترول ، وجوده في الطبقات الرسوبية و النارية للصخور .
  2.  وجود البترول بالقرب من الشواطئ وفي دلتا الأنهار والمحيطات و الخلجان .
  3.  العثور على الاصداف وبقايا الكائنات الحية القديمة في البترول الخام
  4.  احتواء البترول على مادة البورفيرين وهذا دليل على ترسيب المواد المكونة للبترول تحت ضغط ودرجات حرارة عالية .
  5. عند تعريض رواسب قاع البحر للضغط و الحرارة بالإمكان انتاج سائل يشبه البترول .



التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

معلوماتك M3lomatk

2021